مرحبا بجميع التلاميذ إلى هذا الفضاء من أجل التحاور والتشاور وتبادل الأراء والمعلومات


    المعالجة الجينية لتجديد أنسجة اللثة بصورة آمنة

    شاطر

    charkout-yasser

    المساهمات : 247
    تاريخ التسجيل : 18/02/2009

    المعالجة الجينية لتجديد أنسجة اللثة بصورة آمنة

    مُساهمة  charkout-yasser في السبت أبريل 11, 2009 1:19 pm





    كشف باحثون أميركيون عن أنهم اقتربوا بشكل كبير من استخدام العلاج الجيني لتجديد أنسجة اللثة الداعمة للأسنان. وأضاف هؤلاء الباحثين الذين خلصوا لتلك النتيجة الهامة من خلال دراستهم التي أجروها أخيرًا في جامعة ميتشيغن الأميركية أنهم نجحوا في تطوير وسيلة قد تبدو آمنة لتوصيل الجينات. ووفقًا لما ذكروه، فإن دراستهم تهدف إلى تخفيف واحدة من أكبر المخاوف المحيطة بسلامة الأبحاث المتعلقة بالعلاج الجيني والهندسة الوراثية الخاصة بالأنسجة.

    وأشارت تقارير إلى أن الحادث الأبرز الذي سلط الضوء علي المخاوف الخاصة بسلامة الأبحاث والطرق العلاجية المتعلقة بالعلاج الجيني وقع قبل سنوات عدة عندما لقي مراهق مصرعه بتعرضه للعدوى الفيروسية "Adenovirus" خلال احدى التجارب السريرية لعلاج الجيني في جامعة بنسلفانيا. وأكد باحثو جامعة ميتشيغن على أن دراستهم البحثية الجديدة مختلفة، رغم شمولها على العدوى الفيروسية "Adenovirus"، لأنهم قاموا باستخدام جرعة أقل ووضعوا الجينات فوق منطقة موضعية بدلا ً من حقنهم في الأوعية الدموية، حيث يكون بمقدورهم آنذاك أن تتحرك عبر مجرى الدم وتؤدي إلى ردود فعل غير متوقعة ومميتة في بعض الأحيان الأخرى.
    من جانبه، قال دكتور ويليام غيانوبايل، الأستاذ بكلية طب الأسنان في جامعة ميتشيغن :" ما أظهرته دراستنا هو أن ( الطريقة الموضعية ) طريقة واردة بصورة جيدة للغاية ولا تقوم بالتوزيع عبر جميع أجزاء الجسم. وتخفف تلك الطريقة من المخاوف الخاصة بالناحية الأمنية لردود الفعل السلبية بداخل الجسم. وعندما توفي هذا المراهق، انتقلت تلك العدوى إلى مجرى دمه وتفاعل معها. وكان الأمر مأساويًا بالفعل. وتعد تلك الدراسة هي أول دراسة لمعالجة الأمراض الدورية التي تظهر أن توزيع تلك الجينات آمن للغاية، ومن الممكن أن يتم الاستعانة بها في التجارب والتطبيقات السريرية".

    وأضاف غيانوبايل بقوله :" لا تعني دراستنا بكافة المخاوف الخاصة بالأمان، لكنها غاية في الأهمية بكل تأكيد لهذا المجال. وأظهرت اثنان من التطبيقات السريرية حتي الآن قدر كبير من الأهمية بالنسبة للمرض الدوري وجروح السكري". وأشار الباحث في الوقت ذاته أيضًا إلى أن الخطوة المقبلة سوف تتركز على استخدام طريقة توصيل الجين الجديدة في التجارب السريرية البشرية. وسوف تبدأ المراحل المخططة لتلك الدراسات اعتبارًا من العام المقبل.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 24, 2017 7:59 pm